كيف نهيئ الطلاب للسنة الجامعية الأولى؟
المنتدى الإسلامي العالمي للتربية

كيف نهيئ الطلاب للسنة الجامعية الأولى؟

 

  • تمثل السنة الأولى في المرحلة الجامعية نقطة تحول كبيرة في مسار الطلاب.
  • ويعيش الكثير منهم حالة ترقب وخوف من المجتمع الجامعي الجديد.
  • لكونه مختلفا تمامًا عما ألفوه خلال الثانوية العامة.
  • يصل الأمر ببعض الطلاب إلى أن يعيشوا السنة الجامعية الأولى غير متأقلمين.

 

مشكلات وعقبات

  • يشعر الطالب بأنه مسؤول عن نفسه ولديه قدر كبير من الحرية ما قد يوقعه في مشاكل
  • كما أنه في عامه الدراسي الأول يتعرف إلى طلاب جدد، ويتخذ منهم أصدقاء
  • قد يواجه مشكلة في كيفية التعامل مع المناهج الدراسية
  • الحاجة إلى من يوجه طاقتهم ويدعوهم لاكتشاف مواهبهم وقدراتهم العملية

 

كيف يتعامل الطلاب مع المشاكل؟

  • الطبيعة الإنسانية تخشى التغيير
  • خاصة هؤلاء الذين ينتقلون من مرحلة الثانوي إلى الجامعة.
  • فقد اعتاد الطالب على نظام معين، وكلما اقترب العام الدراسي ازدادت المخاوف.
  • لذا فمن الضروري أن يبث الأهل في أبنائهم الثقة بالنفس.
  • تهيئتهم عبر أبناء الأقارب الذين يدرسون في مراحل جامعية مختلفة.
  • بث الثقة في قدراتهم على استيعاب المناهج المطولة، والتعامل معها بأفق واسعة.
  • حثه على تكوين علاقة إنسانية مع الأساتذة الأكاديميين.
  • إثارة شغفه بتحقيق التفوق الدراسي، ورسم معالم الطريق.
  • انخراط الشباب في الأنشطة الجامعية يجعلهم في حالة من الرضا عن النفس.
  • ومن ثم يرتبطون بالجامعة ويحبونها ويحرصون على الذهاب إليها بشكل يومي.

 

قد يعجبك ايضا