الطفل المسلم في الغرب وكيفية توعيته بمخاطر الشذوذ؟
المنتدى الإسلامي العالمي للتربية

الطفل المسلم في الغرب وكيفية توعيته بمخاطر الشذوذ؟

  • اتسعت دائرة إتيان الصبيان الصغار في عالم الشواذ ولم يبت أمرا سريا
  • ففي أمريكا أصبح أمراً معروفاً، وله جمعياته الخاصة.
  • وفي نيويورك بالولايات المتحدة الأمريكية يُستغل أكثر من عشرين ألف طفل في هذا الغرض المذموم
  • وفي بريطانيا يوجد ما يقارب من ستين ألف غلام يستغلون فى هذه الفاحشة
  • وفي ألمانيا أُبيحت هذه الفاحشة أيضاً ولكن بشرط رضا الطرفين، وفي حالة صغر المفعول به يكون الرضا بيد وليه.

 

الأب المسلم في الغرب ماذا عليه أن يفعل؟

  • يجب أن يحذر الأب من اصطحاب أولاده إلى البلاد التي تقر تشريعاتها وأعرافها ممارسة تلك الرذيلة
  • فإن وجود الولد في جو منحرف ربما ساقه إلى الانحراف
  • أو ربما أدى إلى وقوعه تحت يد أحد الشاذين فيعبث به
  • فإذا اضطر للسفر بالأولاد فعليه أن يحذر من إدخاله إحدى المدارس التعليمية هناك التي لا تأبه بهذه الانحرافات
  • ففي شمال لندن تجرأوا وأضافوا إلى المقررات الدراسية مواد لتدريس مناهج عن الشذوذ الجنسي
  • وينبغي للأب عند سفره الاضطراري إلى بلاد الكفار أن يختار من بين تلك البلاد أقلها انحرافاً
  • ويختار أقربها إلى الفضيلة
  • والأفضل أن يبحث عن المدارس الإسلامية، التي تشرف عليها الجاليات المسلمة في أوروبا وأمريكا أو غيرها
  • ويقتصر على هذه المدارس دون غيرها
  • حتى وإن اضطر الأمر إلى أن يتأخر دخول الولد للمدرسة بعض الشيء
  • فإن المحافظة على عقيدة الولد وشرفه أغلى من التعليم في مجتمع فاسد

 

تحدث مع أولادك عن مخاوفك من الأمر

  • لا بأس أن يصارح الأب ولده بهذه الحقيقة إن احتاج إلى ذلك
  • خاصة إن كان يعيش في بلد انتشرت فيه هذه الفاحشة
  • فيحذره من الذهاب مع الغريب أو أخذ الحلوى منه
  • أو الركوب معه في سيارته ليدله على بيت من بيوت الحي أو نحو ذلك
  • ولا داعي أن يبين الأب لولده كل تفصيلات هذه الجريمة
  • بل يكفيه أن يبين أن هؤلاء المنحرفين يمكن أن يضروه ضرراً بالغاً
  • ويذهبوا به إلى غير رجعة
  • ويمكن للأب تعريف أولاده بهذه الفاحشة، وتحذيرهم منها عن طريق عرض قصة سيدنا لوط عليه السلام مع قومه
  • مشيراً إلى أن هذه الفاحشة موجودة في كل مجتمع حتى المجتمعات المسلمة
  • ويوضح أنه لا بد من الحذر من هؤلاء المنحرفين
  • ولابد من الانتباه الى أساليبهم المختلفة التي يجتذبون بها الأولاد

 

قد يعجبك ايضا