قيمة الأمانة في الإسلام وتطبيقاتها
المنتدى الإسلامي العالمي للتربية

قيمة الأمانة في الإسلام وتطبيقاتها

هدفت هذه الدارسة التي أعدّها الدكتور عدنان مصطفى خطاطبة، جامعة اليرموك - الأردن، إلى بحث مفهوم قيمة الأمانة ومكانتها في الإسلام، وأهم تطبيقاتها الدعوية والتربوية.

وكان من أهم نتائجها: القيم في المنظور الإسـلامي المبادئ والمفاهيم والمعايير المستمدة من أصول الشريعة، وتدل قيمة الأمانة في الإسلام على حفظ حقوق الخالق والمخلوق وأدائها على الوجه المشروع، وتظهر مكانة الأمانة في الإسلام من كون الشرع أمر بها أمرًا إلهيا صريحا، وجعلها من أسباب الفلاح، وربط بينها وبين الإيمان، وجعل مجالات الالتزام بها شاملة لسلوكيات الفرد والجماعة.

 

 التطبيقات الدعوية لقيمة الأمانة

  • الداعية المسـلم هو الأَوْلى بأن يتخلق بخلق الأمانة، وتظهر فيه كل معانيه؛ لأنه محلّ نَظَر الناس، وموقع قدوة بالنسبة لهم؛ لذا عليه أن يتصف بخلق الأمانة؛ ليكون في النـاس محـلّ ثقـة.
  • الداعية المسلم حريص على أن يتحقق بقيمة الأمانة المادية، بمعنى: أنه إذا ما استودع الناس عنده أموالًا أو بضاعة أو غيره-أن يحفظها من الضياع والهلاك، وأن يوفيها لأصحابها حينما يطلبونها.
  • ضرورة أن يطبق الداعية المسلم قيمة الأمانة الاجتماعية.
  • ضرورة أن يتخلق الداعية المسلم بقيمة أمانة التحدّث.
  • الداعية المسلم ملتزم بقيمة أمانة التبليغ.
  • تفرض قيمة الأمانة على وِليّ الأمر القيام بشؤون الدعوة والوعظ خير قيام، من حيث الأمر به وتكوين المؤسسات الراعيـة، وتوفير كـل الـدعم اللازم.

 

التطبيقات التربوية لقيمة الأمانة في العملية التعليمية

 وقد جاء هذا المطلب لبيان أهم التطبيقات التربوية لقيمة الأمانة التي يقصد بها هنا توظيف القيمة، وإمكانات تفعيلها، وأوجه الاستفادة منها، ودورها في العملية التعليمية وتحديدًا: الإدارة المدرسية والمعلم والمنهاج المدرسي، وطريقة تنميتها.

أولًا: التطبيقات التربوية لقيمة الأمانة في الإدارة المدرسية

تُعد قيمة الأمانة من أهم القيم الإسلامية التي يجب على الإدارة المدرسية الالتزام بها، ومن التطبيقات التربوية لقيمة الأمانة في الإدارة المدرسية ما يأتي:

  • التوجيه والإرشاد نحو الخير وتدبير جميع أمور العملية التعليمية والعناية بشؤونها وتأدية كافة الحقوق بأمانة، فكل عناصر العملية التعليمية هي ضمن مسؤولية مدير المدرسة، وهو مسؤول عنهم.
  • الحكم بالعدل والمساواة بين جميع الأفراد والعاملين داخل المدرسة.
  • أن تقوم الإدارة بتحفيز المعلمين والموظفين والطلبة على الالتزام بقيمة الأمانة.
  • تنظيم عدد من المحاضرات والدروس حول الحث على الالتزام بقيمة الأمانة.
  • الحرص على قيمة الوقت داخل المدرسة من خلال تنظيم العمليـة التعليميـة بشكـل جيـد.
  • الحرص على المال العام للمدرسة، وذلك بعدم صرفه في غير حاجة وأن يتم إنفاقه بصورة صحيحة عادلة.

ثانيًا: التطبيقات التربوية لقيمة الأمانة عند المعلم

إنّ لقيمة الأمانة أهمية عظيمة عند المدرس-أستاذ جامعة أو معلم مدرسة- وذلك باعتباره القدوة والموجّه للطلبة، وإن لقيمة الأمانة مجموعة من التطبيقات التربوية تظهر في أداء المعلم، منها:

  • الحرص على أداء واجبه بإخلاص، وإتقان العمل الذي يناط به، واسـتنفاذ جهده في أدائه، من دون رقابة.
  • أن يبلِّغ علمه ولا يحبسه، فالعلم أمانة، ومن واجب المعلم إيصاله إلى المتعلمين للاستفادة منه.
  • العدل بين الطلبة والمساواة والإنصاف بينهم.
  • تطبيق كل ما يعلمه لتلاميذه؛ لأنه قدوة.
  • احترام قيمة الوقت والحرص على استغلاله بشكل جيد ومفيد وعدم تضييعه بقصد أو من غير قصد.
  • تجرد المعلم من الأغراض الشخصية والعائلية والإقليمية خلال أدائه لعمله التعليمي.

 

قد يعجبك ايضا