حج الأطفال .. لماذا يستحب تأجيله ؟!
المنتدى الإسلامي العالمي للتربية

حج الأطفال .. لماذا يستحب تأجيله ؟!

 

يتساءل العديد من الأشخاص سنوياً عن إمكانية ذهاب أطفالهم إلى الحج، حيث يصطحب العديد من الأهالي أطفالهم إلى الحج كوسيلة لتعليمهم وتثقيفهم فيما يخص تعاليم الدين الإسلامي.

 ولكن هل حقاً بمقدور هؤلاء الأطفال إداء فريضة الحج؟ وما هو العمر الأنسب لذلك؟

ويرى كثيرون انه  يفضل تأجيل الحج للأطفال حتى سن البلوغ، حيث الأطباء  بعدم اصطحاب الأطفال، وتأجيل تأديتهم لمناسك الحج لعدد من الأسباب التي تتمثل في:

         - يعتبر الأطفال اكثر عرضة للإصابة بالعدوى من غيرهم، مثل التهابات الجهاز التنفسي والهضمي وحتى النزلات المعوية.

         - يفقدون السوائل أكثر من الكبار، بسبب ارتفاع درجة الحرارة وقلة السوائل المتناولة من قبلهم.

         - تعرض الطفل للإرهاق والإجهاد في الحج من شأنه أن يقلل من شهيته ويفقده السوائل والمعادن الضرورية ويتعبه أيضاً.

         - احتمالية ضياع الأطفال أثناء أداء فريضة الحج كبيرة في ظل الإزدحام والتدافع.

.

 

قد يعجبك ايضا