فيديوجراف: كيف يتجنب الطالب ضغوطات الامتحانات؟
المنتدى الإسلامي العالمي للتربية

فيديوجراف: كيف يتجنب الطالب ضغوطات الامتحانات؟

 

  • يتكرر سنويًا موعد الامتحانات المدرسية، ومعه تزداد مشاعر الخوف والقلق والتوتر من اجتياز هذا الاختبار النهائي.
  • الأمر بالنسبة للطالب لا يرتبط فقط بالتحصيل العلمي، بقدر ارتباطه بنظرة أهله وثقته بنفسه.

 

أسباب القلق النفسي في فترة الامتحانات

  • الخوف من حكم الأهل أو الأساتذة أو الأصدقاء، والخوف من نظرتهم السلبية.
  • شعور الطالب بالدونية وبأنه ليس على المستوى المطلوب، فتكون ثقته بنفسه غائبة.
  • عدم المذاكرة والاجتهاد طوال العام الدراسي بالشكل الكافي يوصل الطالب إلى الشعور بالضغط والقلق عند الامتحان.
  • التطلعات العالية في نتائج الامتحانات التي تجعل الابن أكثر قلقًا وتوترًا.
  • القلق الزائد في شخصية الابن؛ نتيجة الرهبة والخوف التي يزرعها الأهل في نفسه.

 

دعم الطالب نفسيًا في الامتحانات

  • دعم الأهل لابنهم خلال فترة التحضيرات وأثناء الامتحانات والتمسك بالنظرة الإيجابية له بغضّ النظر عن تحصيله العلمي.
  • تجنب ربط محبة الأهل لأبنائهم بالتفوق الدراسي.
  • تجنب التعليقات السلبية والابتعاد عن التأنيب والعقاب والكلام الجارح.
  • نظرة الأساتذة وإدارة المدرسة مهمة، وتجنب التمييز في الاحترام بناءً على العلامات المدرسية ونتائج الامتحانات.
  • الإعلاء من عوامل التفوق الإنساني والأخلاقي والمهاري في شخصية الطالب، وعدم تركيز معنى التفوق فقط على العلامات المدرسية ونتائج الامتحانات.

 

قد يعجبك ايضا